بحث هذه المدونة الإلكترونية

الأربعاء، 11 نوفمبر، 2009

مقدار حبك يظهر من نوع هديتك

مقدار حبك يظهرمن نوع هديتك
الهدايا التي يتبادلها الحبيبان تعبر عن الحب والمودة فهي لغة جميلةللحوار..
فيقول الخبراء ان المراة التي تهدي حبيبها ساعة فانها تذكره بمواعيده معها , واذا اهدته رابطة عنق فانها تربط حبها بحبه الابدي..
اما الولاعة فانها تذكره بان قلبها يحترق بلهيب حبه , والعطر يذكره بها في كل مرة يستخدمه فيها , واذا دعته الي الغداءواعدت هي الاصناف التي يفضلها بنفسها فانها تقصد من وراء هذا ان يحبها كما يحب نفسه...

اما اذا ارسل شاب الي حبيبته باقة من الورود فهي رسالة صامتة يرجوها فيها ان تقبل هداياه القبلة.
اما اذا هداها حقيبة يد فانه يريد ان يقول ان حياتهما المقبلة ستكون حافلة بالذكريات الجميلة وعليها ان تحتفظ بها بعيدا عن عيون الناس , وعندما يهديها خاتما فانه يقول لها اذكريني دائما! لذلك ينبغي عليها ان تقابله وقد زينت اصبعها بهذا الخاتم! , اما اذا اهداها سوارا فانه يقول لهاان حبها لن ينتهي ابدا بعد ان قيده بهذا القيد الذهبي , والذي يهدي خطيبته علبة حلوي بعد اول لقاء بينهما فانه يريد ان يعبر لها عن اعجابه بحديثها الرائع؛ اما قصيدة الشعر فرمز الي الرومانسية.
بس وكفاية كدة بقى....
ومن يهدي هاتفا يريد ان يقول لها انه بهذا الجهاز يكون بالقرب منها ؛واذا اهداها شيئا ارادت الحصول عليه منذ زمن طويل ولم تستطع لظروف خاصة فانه بهذا يرسل اليها رسالة تقول انه يهتم بها كثيرا وانه سوف يسعي دائما الي تحقيق كل رغباتها

الثلاثاء، 10 نوفمبر، 2009

قالوا عن الصديق والصداقة:-

أصدقائك ثلاثة : صديقك وصديق صديقك وعدو عدوك ( الأمام علي )

لا يكون الصديق صديقا حتى يحفظ أخاه في ثلاثة : في غيبته ونكبته ووفاته ( الأمام علي )

من صاحب الأنذال حقر ، ومن صاحب العلماء وقر( الأمام علي )

اعجز الناس من عجز عن اكتساب الأخوان( الأمام علي )

لا تقطع صديقا وان كفر، ولا تركن إلى عدو وان شكر ( عمر بن عبد العزيز )

الصداقة الحقيقية هي التي يشترك فيها العقل والقلب والضمير ( أمين الريحاني )

متى اصبح صديقك بمنزلة نفسك فقل عرفت الصداقة ( مخائيل نعيمة )

الأخ نسيب الجسد والصديق نسيب الروح ( ابن المقفع )

من حق الصديق ان يتحمل من صديقه ثلاثا : ظلم الغضب وظلم الدالة وظلم الهفوة ( الأحنف )


أخوان الصدق خير مكاسب الدنيا ، هم زينة في الرخاء وعدة في البلاء ( ابن المقفع )

على الصديق أن يحمل عيوب صديقه ( شكسبير )


الصديق الصدوق هو الذي يحقق بقلبه وعمله ما أظهره لسانه ( سقراط )


اشق أنواع الصداقة كافة هي صداقة المرء لنفسه ( أفلاطون )

الاثنين، 9 نوفمبر، 2009

أسرار خلق المرأه

أسرار خلق المرأه

******************
لم تخلق من رأس الرجل لئلا تتعالى عليه , ولا من رجله لئلا يحتقرها , بل
استلها من ضلعه لتكون تحت جناحه فيحميها وقريبة إلى قلبه فيحبها وتحبه



إذا اتجه فكر المرأة نحو الشر , تعجز عن صده المكايد



إذا تلبد قلب الرجل بالهموم انزاحت سحب الضباب بظهور المرأة



إذا أحبت المرأة ضحت بنفسها من أجل قلبها , وإذا كرهت ضحت بغيره


اذا كانت المرأة الجميلة جوهرة , فالمرأة الفاضلة كنز



إذا كانت المرأة عيبا طبيعيا فهي و لا شك أجمل عيوب الطبيعة



المرأة تكتم الحب أربعين سنة , و لا تكتم البغض ساعة واحدة



اغبى النساء هي من تصدق أن الحب يمكن أن يتحول إلى صداقة بريئة



أغلق باب السعادة في البيت الذي يرتفع فيه صوت الزوجة على صوت الزوج



أكبر لص تحت قبة السماء هو الجمال الكامن في عيني المرأة



امرأة بلا حياء كطعام بلا ملح وامرأة بلا ابتسامة أدعى ما في الوجود للملل

إن كل فلسفة الرجال لا تعادل واحدة من عواطف المرأة



أن يقاوم الرجل قلب المرأة كأنما يكتب عليه شرب البحر



دموع المرأة طوفان يغرق فيه أمهر السباحين



دموع المرأة أقوى نفوذاً من القوانين



تعرف المرأة الطيبة مما تفعل , و الرجل الطيب مما لا يفعل



المرأة أقدر على حفظ سرها من حفظ سر غيرها



المرأة مخلوق عظيم إذا عرفت قدر نفسها


المرأة كالبحر مطيعة لمن يقوى عليها , جبارة على من يخشاها وحقيقةً بيت بلا امرأة ........ كجسد بلاروح

الجمعة، 16 أكتوبر، 2009

نوع قلبك


نوع قلبك ________________________________________ قلب يحب:
تتمنى ان يكون من يحبه هذا القلب هوانت لتهنأ به أبد الحياه

قلب يحن:
تتمنى ان تلمس حنانه ورقته وخوفه عليك وان تعيش في حنانه للابد.

قلب مغرم:
تتمنى غرامه ان يكون في هواك حتى لا يذهب بعيدا وتشتاق له كل يوم.

قلب مهموم:
يشغلك همه حتى تدخل جوفه وتعيش همومه....فقد يكون لديك الحل.

قلب مجروح:
ما أصعب ان تهرب منه وتجده وراءك ينتظر اقل فرصه منك ليهجم عليك ويسكنك؟

قلب حاسد:
هو قلب تتمنى ان لا يراك ولا تراه ......اما يعديك بحسده.......او يحسدك فلا تسلم منه

قلب حقود:
هو القلب الذي لا يجد من يدخله لانه مظلم طوال العمر ولا يعرف سوى القلوب الميته

قلب ماكر:
هو القلب الذي اختارك وحدك وبعد ذلك تجد فيه عدة قلوب يلعب بها ويضحك عليها.

قلب خبير :

تتمنى خبرته في الحياه ولكن تخاف تجاربه فقد ترسب في احدى محطاته ولا تصل اليه.

قلب طيب:
ترجو ان تناله ولكنك ترى انه ينال الجميع ولا يحرم احد من زيارته وسكناه قلب ولهان : كثير ما يعذب صاحبه لانه لا يصبر عن الشكوى وقليلي ما يرتاح ليرتاح صاحبه.

قلب سعيد :
وهذا قلب مؤقت فقط ...... يظل خائف اكثر ماهو سعيد ان يفقد السعاده في احد الايام

السبت، 26 سبتمبر، 2009

وقفــــــات


الدمعه ..


يقال كل دمعة لها نهاية .. ونهاية أي دمعة بسمة ..
ولكل بسمة نهاية .. ونهاية البسمة دمعة ! ...
ولحن الحياه بداية ونهاية ،، بسمة ودمعة ،، فلا تفرح كثيرا ،، ولا تحزن كثيرا
وإذا أصابك أحدهما فنصيبك من الآخر آت مع صفحات القدر ....


.. القلم..
القلم صديقك الذي يبقى معك مادمت تهتم به ،، وهو أداتك التي تعكس شخصك


على مرآة الورق ،، إنها هبة الله لبعض من الناس يحملوه سلاحاً ومناراً ،،

ترجم بؤس قلوبهم وجراحاتهم الى قناديل تضئ دروب السعادة للآخرين .....


اخطَاؤنا ...

ليست المشكلة أن تخطئ ،، حتى لوكان خطئك جسيما ،، وليست الميزة أن
اعترف بالخطأ وتتقبل النصح ،، إنما العمل الجبار الذي ينتظرك حقا هو أن
لا تعود للخطأ أبداً ....



لاَ تَقف ...

لا تقف كثيراعند أخطاء ماضيك ،، لأنها ستحيل حاضرك جحيماً ،،
ومستقبلك حُطاماً،، يكفيك منهاوقفة اعتبار،، تعطيك دفعة جديدة في
طريق الحق والصواب ......



مَن يكرَهك ؟...
ان يكرهك الناس وأنت تثق بنفسك وتحترمها أهون كثيرا من أن يحبك الناس

وأنت تكره نفسك ولاتثق بها ...

شُروقُُ وَ غُروب ...

لا تدع اليأس يستولي عليك ،، انظر الى حيث تشرق الشمس كالفجر جديد ،،
لتتعلم الدرس الذي أراد الله للناس أن يتعلموه ،، ان الغروب لايحول دون شروق
مرة أخرى في كل صبح جديد .....



لاَ تتخيل ...
لا تتخيل كل الناس ملائكة فتنهار أحلامك ،، ولا تجعل ثقتك بهم عمياء ،،

لأنك ستبكي يوما علىسذاجتك ،، ولتكن فيك طبيعة الماء الذي يحطم الصخرة
بينما ينساب قطرة ،،قطرة...



لاَ تَحزنْ ...

لأن الحزن يريك الماء الزلال علقماً ،، والوردة حنظلة ، والحديقةصخوراً قاحلة
لأن الدنيا كماء البحر ،، كلما ازددت منه شربا ،،ازددت عطشاً .
لذلك على العاقل أن يكون عالما بأهل زمانه ،، مالكا للسانه
لأن بلاء الإنسان ،، من اللسان ..

الثلاثاء، 11 أغسطس، 2009


ما هو التأمل ؟

التأمل هو أن تتصل مع نفسك من الداخل، وتنظر إلى هذه النفس كأنها شخص آخر، ماذا ستقول لها ؟ وبماذا تنصحها ؟ وهل ما تفعله هذه النفس هو ما تريده بالفعل أم أن المحيطين من المجتمع أو الأصدقاء أو الأسرة يضغطون عليها فتمارس ما يريده الآخرون لا ما تريده نفسك الحقيقية ؟ وما ان يبدأ الانسان باستكشاف قدرته هذه واستخدامها، حتى يتبدى له الكثير من الحقائق التي لم يستطع أن يسبر أغوارها من قبل. وهذا الأمر في متناول أي شخص، وكلما استغرق الانسان في تأمل الحقائق، كلما تعززت قدرته على التفكر. ولا يحتاج الانسان في حياته سوى هذا التفكر الملي والمجاهدة الدؤوبة من بعده..



متى وأين تتأمل ؟

معظم الناس يظن أن "التفكر العميق" يقتضي من الانسان أن يعتزل المجتمع ويقطع علاقاته بالناس ثم ينسحب الى غرفة خالية ويضع رأسه بين يديه و... إنهم يصنعون من التفكر العميق قضية صعبة جداً، ان التفكر والتدبر لا يستدعيان مكاناً أو زماناً أو شروطاً محددة، يمكن أن يتفكر ويتدبر خلال المشي في الشارع، أو عند توجهه الى مكتبه، أو أثناء قيادة سيارته، أو أثناء عمله أمام شاشة الكومبيوتر، أو حتى وقت جلسات السمر مع أصدقائه، وربما خلال مشاهدة التلفزيون أو تناول الطعام.



ماذا تجني من التأمل ؟

1- الشعور بهدوء النفس والاسترخاء، فقد أصبح التأمل في بلاد الغرب إحدى الرياضات الذهنية للتخلص من العديد من الأمراض النفسية كالقلق والتوتر وسرعة الغضب .. وهي من أكثر الأمور التي يعاني منها الشباب .

2- التأمل يتيح لك النظر إلى كل شي بنظرة غير تقليدية، وممارسة الأمور الاعتيادية بصورة مختلفة، فالطريق الذي تسلكه كل يوم إلى جامعتك أو عملك هو نفسه ، لكن إن قررت أن تنظر إلى الطريق بعين جديدة ستكتشف أمورا لم ترها من قبل في نفس الطريق الذي اعتدت أن تسلكه كل يوم .. مسارات جديدة ، إشارات لم تلتفت إليها من قبل ، فربما تمر على مباني كل يوم لم تتأمل ألوانها أو كيف فكر مصممها عندما قرر أن يبنيها ، وهل استغرق منه وقتا أطول رغم أنه قد يكون في شكله بسيط ؟ . تساءل واشغل ذهنك بما خلف الأشكال لتتجاوزها إلى عقل مصممها أو صاحبها وكيف فكر وماذا كان يريد,, وهكذا يعتاد ذهنك إلى التفكر فيما خلف الأشياء بدلا من الحكم على المظاهر فقط .

3-القدرة على الوصول إلى خيارات وبدائل جديدة لم تكن تراها من قبل ، فلو كنت شابا مجتهدا في المواد العلمية ووجدت أن دراسة الهندسة المعمارية مثلا ستجعل لك مستقبلا باهرا، كما أن محيطك من الأسرة والأصدقاء يحثك على هذا الخيار ، إلا أنك ترى في عميق نفسك قدرة على فن الاقناع والحوار والالقاء، فكر في خيارات أخرى غير الهندسة المعمارية، فكر في دراسة هندسة النفس البشرية كتخصص مازال غير معروف لدى الكثير، أو فكر في الجمع بين الخيارين دراسة الهندسة المعمارية وممارسة هندسة النفس البشرية عبر دورات تدريبية تاخذها جنبا إلى جنب مع دراستك للهندسة المعمارية .. وقس ذلك على مختلف الخيارات المتاحة في حياتك .

4- أن تمارس التأمل في كل تفاصيل حياتك اليومية ، يعني أن تبعد عن ذهنك صفة الجمود العقلي، وترى كل ما هو جميل ومدهش من حولك، فتبث روح الحماس إلى نفسك، بدلا من التعود على القاء اللوم والبحث عن السئ وتبني النقد السلبي حتى تصبح روحك سلبية أيضا .

5- أن تتأمل يعني أن تصبح لديك روح المسؤولية لنتائج التفكير العميق وتبنيها بروح مرنة واتخاذ اللازم نحو القيام بها .. وهذا هو المطلوب من الشباب.

أخيرا .. لا تنسى بأن التأمل صفة الأنبياء والرسل، وصفة العباقرة ومخترعي كل ما هو مفيد من حولك.

الجمعة، 7 أغسطس، 2009

ماهو التأمل


التأمل هو أن تتصل مع نفسك من الداخل، وتنظر إلى هذه النفس كأنها شخص آخر،
ماذا ستقول لها ؟ وبماذا تنصحها ؟ وهل ما تفعله هذه النفس هو ما تريده بالفعل أم أن المحيطين من المجتمع أو الأصدقاء أو الأسرة يضغطون عليها فتمارس ما يريده الآخرون لا ما تريده نفسك الحقيقية ؟
وما ان يبدأ الانسان باستكشاف قدرته هذه واستخدامها، حتى يُبدى له الكثير من الحقائق التي لم يستطع أن يسبر أغوارها من قبل.
وهذا الأمر في متناول أي شخص، وكلما استغرق الانسان في تأمل الحقائق، كلما تعززت قدرته على التفكر. ولا يحتاج الانسان في حياته سوى هذا التفكر الملي والمجاهدة الدؤوبة من بعده..
هناك المزيد من التعرف على التأمل ولكن اذا كان هناك من يهتم ويريد ذلك ؛ فاتركوا تعليقاتكم وارسلوا لى وقولوا ايه اللى عايزين نتكلم عنه
فى انتظار الرد Muhammed

الاثنين، 3 أغسطس، 2009

لماذا نحتاج أحيانا للفضفضة ؟؟



الفضفضة:--

هناك امور نضيق بها أحيانا اذا تركناها مخبأة داخلنا دون أن نترك لها العنان بالانطلاق قليلا , عندها نحتاج لمن نثق به ونرتاح له أكثر حتى نخرج ما بداخلنا نحتاج لملاذ نفرغ لديه همومنا ومشاكلنا نحكي له عن مكنونات انفسنا عن احلامنا أمنياتنا رغباتنا وأشياء أخرى كثيرة قد تكون أعترافات أيضا هذا الملاذ قد يكون شخص إما صديق أو أخ أو حتى الورقة والقلم احتياجنا للفضفضة قد يكون للخروج من حالة كبت ضاغطة على أعصابنا ونخشى أن ننفجر بسببها
حينما يداهمك إحساس بأن لديك أمور يجب أن تتحدث عنها وتتشارك بها مع شخص ترتاح له وتحتاج أن يسمعك لا أن يملي عليك ما تفعله إذا لم تطلب منه ذلك ..
شخص تثق به دون تردد قد يقول البعض أن الفضفضة عبارة عن ثرثرة وكلام فاضي لا فائدة منه وإفشاء للأسرار والأمور الخاصة!!
بينما يرى البعض أن بها راحة نفسية كبيرة وإزاحة لبعض الأمور التي قد تضايقنا إذا لم نتحدث عنها لأحدهم
وأنتم ماذا تعتقدون ؟؟؟

هل الفضفضة علاج أم ثرثرة ؟؟

ماهو الشعور الذي ينتابك حينما تفضفض ؟؟
هل هو شعور بالندم أم بالراحة ؟؟

او اذا كنت الشخص الذي يفضفض له أحدهم ماهو شعورك ؟؟

وهل تعتقد الفضفضة على ماهية الأمور التي من الممكن أن تفضفض عنها ؟؟

وماهي حدود الفضفضة والخطوط الحمراء لها من وجهة نظرك...